Canada

Jordan

Make Success & Creative ...

Make Success & Creative ...

Make Success & Creative ...Make Success & Creative ...

Why IQ test? What is the use of it?

لماذا اختبار الذكاء؟ وما الفائدة منه؟

لماذا اختبار الذكاء

 لماذا يتوجب على كل فرد التقدم لاختبار الذكاء ؟ ما الهدف وما الفائدة منه ؟


الفائدة الأولى: لتتعرف على مستواك العقلي والذهني


اختبار الذكاء هو أسلوب حديث متقن داخل الوطن العربي يستخدمه الفرد لقياس قدراته ومهاراته الذهنية والعقلية، ويتمكن من خلاله من معرفة مهاراته ومستواه العقلي طبقاً للمقاييس العالمية المعتمدة لاختبارات الذكاء.

وبعد تقديم الاختبار يحصل على شهادة معتمدة من الأكاديمية بالتعاون مع معهد طوكيو للتنمية البشرية والدراسات الذهنية في اليابان تثبت فيها درجة ذكائه بالأرقام ومستواه المعتمد طبقاً للمقاييس العالمية المعتمدة.



الفائدة الثانية: لتعزيز السيرة الذاتية وتجعلها أكثر احترافاً


تعرف على قدراتك الذهنية والعقلية لتعزز من سيرتك الذاتية وتجعلها مميزة وأكثر انجذاباً.
حيث أن جميع السير الذاتية تحتوي على جزء خاص بالشهادات العلمية، وجزء بالدورات القصيرة أو الشهادات المهنية، وجزء مخصص بالخبرات العملية، وأحياناً يكون هناك جزء مخصص للمهارات واللغات.

بعد تقديمك لاختبار الذكاء ومعرفة مستواك وقدراتك الذهنية والعقلية، تستطيع ان تضيف ذلك على سيرتك الذاتية تحت جزء جديد يسمى الإنجازات وتضيف بأنك قد حصلت على درجة ( - ) من 200 في اختبار الذكاء، وأن تصنيفك الحالي في الاختبار هو ( --- ) طبقاً للمقاييس العالمية المعتمدة لاختبارات الذكاء، وبذلك تعطي إضافة على سيرتك الذاتية لتكون أكثر احترافاً وتميزاً وتسهل على صاحب العمل من معرفة قدراتك قبل التقدم لعمل مقابلة العمل، ويمكن طلب الشهادة باللغة العربية أو باللغة الإنجليزية واللغتين معاً.


وفي حالة حصولك على درجة أعلى من مستوى الحد العام للذكاء فإنك ستحصل على شهادة أخرى مجاناً تسمى "شهادة شرف العضوية" والذي يدل على امتلاك الفرد لدرجات متفوقة وعالية من القدرات الذهنية والعقلية والذكاء الغير عادي طبقاً للمقاييس العالمية المعتمدة لاختبارات الذكاء، وتعطى له شهادة شرف العضوية كوسام له وتقديراً لتميزه الفائق، ويمكن إضافة هذه الشهادة من ضمن بند الإنجازات في السيرة الذاتية، أو تحت بند جديد آخر يسمى العضويات، وبذلك تكون قد أضفت طابعاً أكثر احترافاً لسيرتك الذاتية لتعطي انطباعاً آخر وجديد أثناء المقابلة الشخصية.


كما أنه يمكن لصاحب العلاقة والجهات المعنية التأكد من صحة الشهادة الصادرة دولياً عبر إدخال الكود التعريفي "رمز التحقق" للإطلاع على كافة بيانات الشهادة الصادرة.

علماً بأنه يتم ذلك من خلال الرابط المتواجد في أسفل صفحتنا الرئيسية

Certificate Verification

أو الضغط من هنا للذهاب إلى التحقق من صحة الشهادة الصادرة وللإطلاع على نموذج الشهادة باللغة العربية والإنجليزية


ملاحظة/ لا تسلم شهادات شرف العضوية في حالة التسجيل في اختبارات الذكاء من خلال عروض أو خصومات أقل من السعر الرسمي للشهادة 75 دولار أمريكي - 53 دينار أردني.



الفائدة الثالثة: دعوة لأصحاب الشركات


الآن أصبح بإمكان صاحب الشركة / المدير العام / مدير الموارد البشرية والتوظيف / مدير التدريب أو أي مسؤول يتبعه موظفين التقدم إلينا بطلب لعمل اختبار ذكاء للموظفين.


وهذه الاختبارات تفيد الشركات بمعرفة الموظفين المبدعين والمتميزين لديهم من أجل إسناد مهام أكبر أو أن تكون من ضمن إجراءات وسياسة الترقيات أو منح مكافآت أخرى، كما يمكن أن تكون هذه الاختبارات للموظفين الجدد وأن تكون من ضمن إجراءات التعيين وضرورة حصولهم على مستوى الحد العام للذكاء أو أعلى منه مثلاً ... الخ.


الدرجة العالية من الذكاء ليست ضماناً ومؤشراً أكيداً على أن الشخص سوف يحقق سعادته، توازنه الذهني، نموه الروحي ويحقق إنجازات كبيرة في حياته، كما أن درجات الذكاء الدنيا ليست أيضاً مؤشراً على أن الشخص لن يكون ناجحاً وسعيداً.

يوجد أشخاص يحملون درجات عالية من الذكاء في مختلف مرافق الحياة، ويعملون في مهن عادية وبسيطة، كما أننا نجد رجال علم وباحثين ليس لديهم إلا درجات عادية من الذكاء، أغلب أنشطة الحياة لا تتطلب أكثر من درجة الذكاء 50 من 200، رغم أن الشخص الذي لديه 50 فقط يعتبر من الصعب عليه أن يتابع التحصيل العلمي بدون مساعدات خاصة، والإحصائيات تدل على أن 75% من البشر لديهم أكثر من هذا، كما يجب الإشارة إلى أن الشخص الذي لديه درجة ذكاء بين 50 و68 يمكن له أن يقود سيارة وأن يقوم بأداء 71% من كل المهن وفي الغالب يكون قادر على عيش حياة سعيدة وناجحة.

والتاريخ يحتوي على الكثير من الأشخاص الذين لم تكن لديهم إلا درجات متواضعة من الذكاء ولكنهم كانوا من أهم المساهمين في بناء الحضارة، كما أن أسوأ قصص التاريخ تحوي رجالاً عباقرة كانوا غير قادرين على حل مسألة كيف تكون إنساناً فعاشوا حياتهم بؤساء وأصابوا البشرية بالويلات، خلاصة الأمر أنه مهما كانت درجة الذكاء لديك فإنه ليس إلا مقياس إحصائي وليس به تحدد قدرتك على النجاح، أعمل ما عليك أن تفعله بأفضل ما تستطيع فهذا هو المعيار الحقيقي لنجاحك.